النشأة والتأسيس

مدينـــة الشارقة للخدمات الإنسانية أنشأت في عام 1979 كفرع لمنظمة الأسرة العربية في منطقة الخليج والجزيرة العربية .وقد صدر بشأن ذلك المرســـوم الأميري رقم6/1981 بتاريخ 11/3/1981 عن حكومـة الشارقة. 81 بتاريخ 11/3/1981 عن حكومـة الشارقة. د 21 ا

واستمرت المدينة في عملها كمنظمة طوعية غير حكومية . تقدم خدمات التعليم والتدريب والتأهيل للأشخاص من ذوي الإعاقة في الدولة إلى حين أصدر صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة في العاشر من أكتوبر عام 1995 مرسوما أميريا رقم 4 لسنة 1995 بشأن وضع المدينة لتصبح بذلك مؤسسة أهلية مستقلة لتمكين الأشخاص المعاقين تتمتع بالشخصية الاعتبارية والأهلية الكاملة لمباشرة التصرفات القانونية اللازمة لتحقيق أهدافها ويكون لها استقلالها المالي والإداري.

وتتشرف المدينة بالرئاسة الفخرية لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة الذي ظل –ولا يزال- أول الداعمين الذي يقدم الدعم المادي والمعنوي للمدينة إيماناً من سموه بأهمية العمل التطوعي في التنمية الاجتماعية وبأهمية توفير خدمات التعليم والتدريب والتأهيل للأشخاص المعاقين باعتبار ذلك حقا مشروعا لهم.

مدينة الشارقة للخدمات الإنسانية هي إحـــــدى مؤسسات المجلس الأعلى لشــــــؤون الأسرة بالشارقـــــــــة تتولى مهام التمكيـــــــن والتدريب والتعليـــم والتأهيل والتشغيل للأشخاص من ذوي الإعاقة (معاقون و أيتام) من مختلف الأعمار والجنسيات في دولـــــة الإمارات العربية المتحــــــدة، بالإضافــــة إلى الخدمات الاجتماعية والتثقيفية والتوعويـــة لـذوي المعاقين بوجه خاص وللمجتمــــــــع بشكل عام.

وهي مؤسسة أهلية قريبة من الناس تخدم الفئة الأقل حظاً ولا ترفض طلباً لمستحق ولا تتردد في إنفاق كل مواردها على المعاقين الذين بلــــــــغ عدد المستفيدين منهـــم من خدماتها سنوياً 2000 شخصاً معاقاً من مختلف الجنسيات والإعاقات يقـــــــوم على خدمتهم 473 كادراً اختصاصياً يقدمون لهم خدمات التعليـــم والتدريب والتأهيل والتوعية والتثقيف بمتوسط كلفة فعلي للطالب الواحد يبلغ 26,000 درهم لا يدفع ذووه منها سوى رسوماً رمزية لا تتعدى الـ 15% من التكلفة الفعلية مع العلـم أن 85% من المستفيدين معفــــون كلياً من أية رســـــــــــوم.

رؤيتنا

أن نكون مؤسسة رائدة في مناصرة واحتواء وتمكين الأشخاص ذوي الاعاقة في دولة الامارات والوطن العربي

رسالتنا

نحن نعمل معاً للحد من أسباب الإعاقة بالتدخل المبكر والتوعية المجتمعية، ونعمل على مناصرة واحتواء وتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة بالتعليم والتأهيل والتوظيف ليكونوا مشاركين ومستقلين في مجتمعاتهم.


أهدافنا

تشمل خدمات SCHS من خلال خططها المرنة والشاملة واستراتيجيتها الثابتة

  • خدمــــــــات التوعيــــة والتثقيف عبر وسائـــــل الإعلام المرئيـــة والمسموعــــة والمقـــــروءة.
  • الخدمات التعليميــة والتدريبية والتأهيليـة التي تقدم في المعاهد والأقسام المختلفة وورش التأهيـــــل المهنــــــــي
  • الخدمــــات الاجتماعية المنوعــــــة مثل التواصل مع قطاعات المجتمـــــــع كالدوائر المحليـــة والجمعيات الأهليــــــة والمدارس والمستشفيات وغيــــــــــرها.
  • خدمـــــــات الإرشاد الأســـــــري والتثقيف بقضايا الإعاقــــــة من خلال النــدوات والمحاضرات.
  • تقديم خدمات التوعية والتثقيف عبر وسائل الإعلام المختلفة.
  • إدراجه
  • مرافعة